معلومات عن السيارات

ما هي أول سيارة اخترعت في العالم؟

ما هي أول سيارة اخترعت في العالم ؟ قد لا يعرف عدد كبير من الناس إجابة هذا السؤال حيث أننا هذا الجيل قد وُلدنا نعتقد أن وجود السيارات في جميع البلاد والشوارع أمر عادي ولا يشغل بالنا النشأة الأولى لهذه المكينة المتحركة. 

وقد نجحت السيارات بشكل عام في غزو جزء كبير من حياتنا اليومية حيث أننا إذا قمنا بتغميض أعيننا لعشر ثواني وتخيلنا عدم وجود السيارات في عالمنا نجد أن النشاطات الحياتية الضرورية التي نقوم بها بشكل يومي سوف تتوقف بشكل كبير ولن يستطيع أيًا منا التجوال من مكان لآخر بحرية ويسر كما نفعل في وقتنا الراهن. 

وربما لا يمكن إنكار فضل الأيادي الأولى التي قد ساهمت في ابتكار هذا الاختراع النافع والمفيد في حياتنا منذ سنوات طويلة إلى أن تطور إلى المرحلة التكنولوجية التي نتمتع بها في هذه الأيام، وسوف نجاوب من خلال هذا المقال على تساؤل ما هي أول سيارة اخترعت في العالم؟

ما هي أول سيارة اخترعت في العالم ؟

قد كانت أول سيارة اخترعت في العالم منذ آلاف السنين حيث ظهرت في عام 134 ميلاديًا ، وقد قام الكثير من مبتكري السيارات في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر الميلادي بتصميم سيارات خاصة بهم. 

ما هي قصة أول سيارة اخترعت؟ 

تعد سيارة كارل بنز التي تم تصميمها في القرن الماضي عام 1885 ميلاديًا أول سيارة اخترعت في كافة أنحاء العالم، حيث قد كان مهندس السيارات الألماني ومصمم المحركات الشهير كارل بنز أول من يخترع سيارة تعمل بنظام الوقود. 

وقد كان تصميم الهيكل الخارجي لهذه السيارة يتناسب مع الأبعاد الداخلية للسيارة، كما قد كان تصميم السيارات بشكل عام قبل ذلك الاختراع يعتمد على وجود حصان يقوم بجر السيارة، لكن سيارة كارل بنز تعتمد على وجود محرك بديل للحصان بالإضافة إلى وجود ثلاث إطارات تسير السيارة من خلالهم. 

بيع سيارتك الان في سوق السيارات مجانا بيع سيارتك الان في سوق السيارات مجانا

كارل فريدريش بنز مصمم محركات ألماني، ومهندس سيارات. تعتبر سيارة بنز باتنت موتورفاغن من عام 1885 أول سيارة عملية. حصل على براءة اختراع السيارة في عام 1886 ويكيبيديا

سيارات المحركات البخارية 

تعد السيارات التي تعمل بالمحركات البخارية طفرة تكنولوجية مهمة في عالم السيارات، بعد أن كانت أغلب تصاميم سيارات الفترة التي تسبقها تتشابه بشكل كبير مع تصميم أول سيارة اخترعت، وقد أظهرت كتب التاريخ التي تحوي صور للسيارات هذا الأمر بشكل واضح. 

وقد جاءت نقطة التحول في القرن الثامن عشر ميلاديًا نتيجة ظهور اختراع جديد وهو المحرك البخاري والذي قد تطور فيما بعد استخدامه ليتم تصنيع السيارات ذات المحرك البخاري التي كان استخدامها في ذاك الوقت أمر صعب للغاية نظرًا إلى وزنها الثقيل، ولكن على الجانب الآخر كانت تلك السيارات نقطة بداية جديدة في مسيرة صناعة السيارات التي تعمل بالوقود.

مواصفات سيارة بنز

سيارة بنز
سيارة بنز

كانت تمتلك سيارة بنز في ذلك الحين ثلاث عجلات فقط، حيث كانت العجلات الخلفية بحجم أثقل ووزن أكبر من العجلات الأمامية، وقد كانت هذه الفكرة سبب في تسهيل القدرة على القيادة في التلال و التضاريس التي تشبه في ذلك العصر. 

وقد كان محرك سيارة بنز ثقيل الوزن للغاية حيث بلغ وزنه 220 رطل، ولكن استطاع أن يكون أكثر محرك لديه كفاءة عالية في القرن 19، وذلك لكونه قادر على توليد قوة تُقدر بـ  0.75 حصان. 

وقد تم تصنيع هيكل السيارة من مادة الفولاذ بالإضافة إلى وجود مشغولات خشبية بها أيضًا ، ومن الجدير بالذكر أن أول سيارة اخترعت في العالم قد قامت بحادث سير أمام الجمهور المتفرج أثناء أول مسيره لها.

ويعود الفضل بعد الله عز وجل إلى العالم بنز الذي قد قام بإجراء العديد من التعديلات والتجارب التي أدت فيما بعد إلى نجاحه في جعل تلك السيارة تسافر به مع أسرته لمسافة 62 ميل. 

وقد لاقت هذه السيارة إعجاب جماهيري كبير من قبل الكثير من الفئات مما سنح فرصة تطوير إنتاج سيارة بنز ليصبح إنتاج تجاري، وبالفعل استطاعت هذه السيارة أن تحقق الكثير من المبيعات وهذا الأمر الذي أدى إلى عودة أرباح طائلة إلى الشركة. 

وفي العام التالي قد اهتم المخترع بنز بالحصول على براءة اختراع لسيارته وهي الأولى من نوعها التي تعمل بمحرك يعتمد على الغاز، وقد كان رقم الشهادة الخاصة بها 37435 ، وتمثل براءة الاختراع هذه شهادة ميلاد لسيارة بنز في عالم التكنولوجيا والصناعة. 

الماركة الأولى للسيارات بالعالم 

تعد أعتق العلامات التجارية التي تواجدت في العالم علامة بيجو التي قد انطلقت في أوائل القرن التاسع عشر عام 1803 ميلاديًا ، وقد كان كٌل من جان فريديريك بيجو وجان بيبر السبب الرئيسي في إطلاقها. 

وتعود قصة بيجو بالأساس إلى كونها مطحنة للحبوب تقوم بإدارتها أسرة كاملة، وقد عملت بيجو فيما سبق بصناعة الشرائط الفولاذية بالإضافة إلى نوابض الساعات. 

ومن ثم انتقلت إلى صناعة الدراجات في عام 1830م، وقد قامت بخطوات عديدة جعلتها تتطور إلى صناعة السيارات في عام 1882 ميلاديًا، وقد شاركت في معرض السيارات العالمي الذي قد قام في باريس عاصمة فرنسا أول سيارة تنتمي إلى علامة بيجو في عام 1889 ميلاديًا. 

وقد قام صانع النسيج جايتانو روسي الثري للغاية بطلب هذه السيارة ذات الثلاث عجلات والتي تعمل بمحرك الغاز من معرض فرنسا 1892م وقد تم توصيل بيجو إلى منزل جايتانو روسي في شمال إيطاليا مما أدى إلى كون بيجو أول سيارة تسير في شوارع إيطاليا عام 1893 ميلاديًا. 

من الذي اخترع أول سيارة ذات أربع عجلات؟ 

قد كان جوتليب دلمر هو أول من اخترع سيارة تسير بأربع عجلات، وقد شجعه حبه للأمور التقنية تعلم التجارة الخاصة بالأسلحة ولكن لم يجد أنها كافية لملء شغفه في هذا المجال. 

وبعد عدة سنوات من العمل في مصنع آلات في منطقة شرقي فرنسا، ذهب جوتليب دلمر لدراسة الهندسة الميكانيكية، وكان مقر دراسته في مدرسة بوليتكنيك في مدينة شتوتجارت. 

وبالفعل استطاع دلمر إحداث طفرة في صناعة السيارات حيث أنه اخترع أول محرك يعمل بالبنزين، كما أنه قد نجح في تأسيس الشركة الأقدم عالميًا في مجال صناعة السيارات وهي شركة ديلمر إيه جي. 

السيارة الأولى في الوطن العربي 

قد استطاع الوطن العربي أن يدخل إلى عالم السيارات في وقت مبكر، وكانت مصر من أوائل الدول التي استطاعت إدخال السيارات إلى الوطن العربي. 

وقد جاءت بداية تلك القصة من خلال الأمير عزيز حسن الذي سافر للدراسة في جامعة أكسفورد في المملكة المتحدة ثم قام بالانضمام إلى الجيش الإمبريالي الألماني  وجلب في عودته إلى بلده الأم سيارة ماركة Deon Bouton. 

وكانت هذه السيارة مدخل لانتشار عالم السيارات في مصر حيث قامت بعد ذلك في عام 1914 ميلاديًا الدولة المصرية باستيراد ما يصل إلى مائتي وثمانية عشر سيارة، وفيما بعد قد تزايد هذا العدد إلى أضعاف، وقد اتخذ الخديوي إسماعيل قرار بإقامة نادي سيارات يقوم برئاسته الأمير عزيز حسن في مصر. 

وقد وصلنا إلى الختام بعد أن ذكرنا كافة تفاصيل أول سيارة اخترعت في العالم ، وربما كان لا يعلم الكثير منا كيف كانت بداية اختراع السيارات في العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى